الإثنين 22 يوليو 2024 08:55 صـ
النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز

رئيس مجلس الإدارة د. يحيى عبد القادر عبد الله

رئيس التحرير جودة أبو النور

المقالات

عيد فؤاد يكتب :”ولاد رزق 111 – القاضية” يشعل غضب يونس، و”شياط” الغندور والسيد واعتزال فنان

النهار نيوز

جدل كبير، وغضب شديد سيطر على عدد من نجوم نادي الزمالك القدامى، وجماهيره، وبعض الفنانين الزملكاوية خلال الـ 72 ساعة الاخيرة بعد عرض فيلم "ولاد رزق 111- القاضية"، في دور العرض السينمائي في مصر، والذي تم تصويره في 66 يوماً فقط بين السعودية ومصر.

العمل من إخراج طارق العريان، وسيناريو صلاح الجهيني، وإنتاج طارق العريان وموسى عيسى .

يضم هذا العمل الفني الضخم مجموعة كبيرة من أبرز نجوم السينما المصرية مثل، أحمد عز، عمرو يوسف، آسر ياسين، محمد ممدوح، كريم قاسم، سيد رجب، علي صبحي، إياد نصار، محمد لطفي، نسرين أمين، أسماء جلال، أحمد الرافعي، منى ممدوح، نوران ماجد، عمرو العمروسي، وبعض ضيوف الشرف مثل، الملاكم العالمي تايسون فيوري، كريم عبد العزيز، أحمد فهمي، رزان مغربي.

غضب الزملكاوية يرجع إلى استعانة منتج الفيلم ببعض نجوم الأهلي، محمد مجدي أفشة، إمام عاشور، محمد عبد المنعم، ومعهم المدير الفني السويسري للفريق مارسيل كولر، لتصوير إعلان بهدف الترويج للفيلم .

اعتبر الزملكاوية الإعلان بمثابة اسقاط على "القاضية ممكن"، وهي مباراة القرن التاريخية الشهيرة التي جمعت بين الأهلي والزمالك 2020 في نهائي دوري أبطال أفريقيا وفاز بها الأهلي 2/ 1 بهدف "أفشة" الشهير، القاضية ممكن .

خالد الغندور قال على صفحته بـ فيسبوك: مع كل الاحترام لفن السينما وأفلام ولاد رزق وأبطاله المميزين، "بس مال ده بإعلان لكولر مدرب الاهلي و لاعبي الأهلي والقاضية ممكن" ؟، وهل "ده معناه استفزاز الزملكاوية حتي لا يشاهدوا الفيلم مثلا أو معناه ان المسئولين عن الفيلم قرروا اقحام كرة القدم في فيلم سنيمائي ليس له علاقة نهائياً بالرياضة، والله عيب.

أما أيمن يونس فقال هو الآخر على حسابه بموقع "X " ، "الأفكار التسويقية المتنوعة المبتكرة المثيرة للجماهير في السينما مهم.. لكن لما تكون الفكرة التسويقية لفيلم "ولاد رزق" مبنية علي مناطق صناعه التعصب الكروي فكده غلط" .

عموما فيلم العيد بالنسبة لي "أهل الكهف"، قصة توفيق الحكيم، إخراج المبدع عمرو عرفه، قصة الموهوب أيمن بهجت قمر.. وعيد سعيد عليكم .

أما طارق السيد فقال: "نادي الزمالك مش قليل عشان يتمسخروا عليه في اعلان فليم بيشوفه الملايين من المحيط للخليج، اللي حصل من صّناع الفيلم جـريمة في حق الزمالك وجماهيره، عيب أوي تشـوهوا سُمعتنا وتدوسوا علي مشاعرنا عشان جماهير الأهلي ترضي عنكم، احنا مش أقلية عشان تدْلونا بالشكل ده " .

إعلان "ولاد رزق" لعب في هوية الزمالك وشعبيته، وايرادات الفيلم هتنسف المنافسة، لابد من التدخل السريع من مجلس إدارة الزمالك لوقف مهزلة ولاد رزق ومسح البرومو من جميع منصات السوشيال ميديا .

أما الفنان الزملكاوي هشام اسماعيل فقد روج البعض عنه إعلانه اعتزال التمثيل نهائيا بعد تصوير هذا الإعلان الدعائي للفيلم .

ومن وجهة نظري أرى ان الغاضبين ليس لديهم الحق في غضبهم، نظرا لأن كل منتج يبحث عمن يروج لأعماله الفنية حتى يستطيع تحقيق أكبر المكاسب الممكنة للعمل الذي أنفق عليه الكثير في انتاجه وترعاه هيئة الترفيه بالمملكة العربية السعودية برئاسة المستشار تركي آل الشيخ .

ويجب ألا ننسى أنه قد سبق وظهر في حقبة السبعينيات من القرن الماضي إعلان "انجرام" الشهير الذي شارك في تصويره نجوم الأهلي والزمالك الكبار آنذاك محمود الخطيب، طاهر الشيخ، حسن شحاتة، فاروق جعفر ولم يثر التعصب بين الجماهير أو الغضب كما يحدث حاليا .

الأمر الثاني الذي راهن عليه الزملكاوية هو فشل الفيلم، ولكن الحقيقة أن هذا العمل الضخم لاقي إقبالا جماهيريا غير مسبوقا في دور العرض بمصر والسعودية، ويكفي للدلالة على نجاحه، تحقيقه في أول أيام عيد الأضحى المبارك فقط إيرادا قياسيا بلغ 18 مليونا و163 ألفا و554 جنيها، لتصل إيراداته منذ بداية عرضه في الثاني عشر من يونيو الجاري، وخلال خمسة أيام فقط 47 مليونا و217 ألفا و633 جنيها، مما يؤكد النجاح الكبير لهذا العمل الضخم على عكس ما توقع الزملكاوية .

يا ليتنا نأخذ الأمور ببساطة أكثر من ذلك، حيث أن هذا عمل فني، لا يستحق هذه الضجة من الغضب، وخاصة إذا علمنا أنهم، أي الزملكاوية قد ساهموا في الترويج للعمل وفي نجاحه الكبير بشكل أكبر وهم لا يعلمون، لاعبين قدامى، وجماهير، وبعض الفنانين، وحتى بعض المسئولين في مجلس الإدارة الحالي.. الأمور أبسط من ذلك بكثير جدا جدا .

محمد مجدي أفشة محمد عبد المنعم إمام عاشور مارسيل كولر أيمن يونس خالد الغندور محمود الخطيب حسن شحاتة