السبت 2 مارس 2024 10:56 مـ
النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز

رئيس مجلس الإدارة د. يحيى عبد القادر عبد الله

رئيس التحرير جودة أبو النور

الأخبار

استكشاف الفرق بين أنواع القهوة المختصة

النهار نيوز

في عالم متسارع الخطى ومتنوع الأذواق، تأتي القهوة المختصة كرمز للجودة والتفرد في عالم المشروبات. هذه المقالة تأخذك في رحلة استكشافية لفهم الفرق بين أنواع القهوة المختصة، من أصولها وطرق تحميصها، إلى طرق التحضير والتقديم. سنستعرض العوامل التي تجعل كل نوع فريداً في طابعه، مسلطين الضوء على التنوع والغنى الذي تقدمه هذه الثقافة الغنية لعشاق القهوة حول العالم.

1- مقدمة عن القهوة المختصة

قهوة مختصة، ذلك المصطلح الذي يعبر عن تجربة فريدة في عالم القهوة، يمثل أكثر من مجرد نكهة أو رائحة. إنها تعكس فلسفة تركز على الجودة العالية والاهتمام بكل تفصيل يتعلق بالقهوة، من مرحلة الزراعة وحتى التحضير. تتميز القهوة المختصة بمعايير صارمة في الاختيار والتحضير، حيث يتم انتقاء الحبوب من مزارع متميزة ومعالجتها بعناية فائقة لضمان أعلى درجات النقاء والنكهة. من بين أنواعها المتعددة، تحظى القهوة المقطرة بشعبية خاصة بين محبي القهوة المختصة، وذلك بفضل طريقتها المميزة في التحضير التي تبرز نكهات وعطور القهوة بطريقة فريدة. تعتمد هذه الطريقة على تمرير الماء الساخن عبر القهوة المطحونة لاستخلاص أفضل ما فيها، ما ينتج عنه قهوة نقية ومركزة. بذلك، لا تقدم القهوة المختصة مجرد مشروب، بل تجربة ذوقية غنية تعبر عن ثقافة وفن وتقدير عميق لكل ما هو مميز في عالم القهوة.

2- الفرق بين أنواع القهوة المختصة في التحميص والطحن

في عالم القهوة المختصة، يعد التحميص والطحن من العناصر الأساسية التي تحدد النكهة والجودة النهائية لكل كوب. التحميص يأتي بدرجات متفاوتة، من الفاتح إلى الغامق، حيث يؤثر بشكل كبير على طعم القهوة. التحميص الفاتح يحافظ على حموضة القهوة ويبرز نكهاتها الطبيعية، في حين أن التحميص الغامق ينتج نكهة أقوى وأغنى. من ناحية أخرى، يلعب طحن القهوة دوراً حيوياً في تحديد كيفية استخلاص النكهات في القهوة المقطرة. الطحن الناعم يناسب الطرق السريعة للتحضير كالإسبريسو، بينما يفضل الطحن الخشن لطرق التحضير البطيئة كالتقطير. هذه العمليات مختلفة تمامًا عن تحضير مشروبات أخرى مثل الهوت شوكليت، التي تعتمد على الكاكاو بدلاً من حبوب القهوة. في حين أن الهوت شوكليت يتميز بنكهته الغنية والمتجانسة، تقدم القهوة المختصة تنوعاً أوسع في النكهات والأرومات، ما يعكس التعقيد والدقة في عمليات التحميص والطحن المختلفة.

3- تأثير القهوة المختصة على مجتمع القهوة

تنوع النكهات: تُعد القهوة المختصة مصدرًا لتجربة متنوعة من النكهات والروائح الفريدة، بفضل اختيار حبوب البُن بعناية وعمليات المعالجة المحسنة.

تجمع المحبين: تجمع القهوة المختصة بين عشاق القهوة والمحترفين في أماكن تحضيرها وتقديمها، مما يسهم في تبادل المعرفة والمناقشات حول هذا المشروب.

مشروبات مميزة: تمكن القهوة المختصة من تقديم مشروبات مميزة مثل الكابتشينو بالـ هوت شوكليت واللاتيه بنكهة الشوكولاتة، مما يضيف لمسة من الفخامة واللذة لتجربة شرب القهوة.

دور اجتماعي: تشجع القهوة المختصة على إقامة أماكن للاجتماع والتواصل بين الأشخاص، حيث يمكن للمجتمع القهوي الاجتماع وتبادل القصص والتجارب.