السبت 3 ديسمبر 2022 03:41 صـ
النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز

رئيس مجلس الإدارة د. يحيى عبد القادر عبد الله

رئيس التحرير جودة أبو النور

منوعات وتنمية بشرية

أسترازينيكا وشركاؤها يعملون على توفير رعاية عادلة لمرضى السرطان في مصر وجميع أنحاء أفريقيا

النهار نيوز

أطلقت أسترازينيكا وشركاؤها في المجال الصحي اليوم مبادرة لتحسين النتائج الصحية لمرضى السرطان في جميع أنحاء أفريقيا.

أُعلن اليوم عن برنامج "التعاون لتسريع التغيير في مكافحة السرطان في أفريقيا" (ACT-CCA) برعاية وزارة الصحة المصرية، على هامش مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ 2022. ويوفر البرنامج منصة تتيح للشركاء التعاون في وضع حلول فعّالة لمكافحة مرض السرطان وسدّ الفجوات في النهج الحالي المتبع في رعاية المرضى بدءاً من التشخيص حتى العلاج وما بعده.

وفي حفل الافتتاح، وقّع ممثلون عن الحكومات وعدد من كبار الخبراء السريريين والصحيين ومدافعون عن المرضى وممثلون عن القطاع الخاص على إعلان تحالف "التعاون لتسريع التغيير في مكافحة السرطان في أفريقيا" للتأكيد مجدداً على التزامهم المشترك بتطوير طرق تحقيق نتائج صحية عادلة لجميع الأفارقة المصابين بمرض السرطان.

حول ذلك، قالت بيلين إنجيسو، نائبة الرئيس في شركة أسترازينيكا لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: "تشهد الابتكارات في علاجات السرطان تقدماً سريعاً، غير أن الاستفادة من هذه الابتكارات غير متاحة للجميع. ونحن نطمح إلى توفير نهج قوي في مكافحة السرطان في أفريقيا من خلال جمع الأطراف المعنية المحلية معاً للمشاركة في وضع حلول فعّالة وتشجيع الاستثمار طويل الأجل الذي يُحقق نتائج عادلة في العلاج. نحتاج إلى العمل معاً لمكافحة الزيادة المقلقة لعبء هذا المرض في أفريقيا، عن طريق تذليل العوائق التي تعترض سبل تشخيصه وعلاجه، بالإضافة إلى بناء ودعم القدرات والإمكانات التي تساعد في توفير رعاية مبتكرة للمرضى".

يُركز برنامج "التعاون لتسريع التغيير في مكافحة السرطان في أفريقيا" على إحداث أثر حقيقي في مكافحة سرطان الرئة والثدي والبروستات من خلال تعزيز جهود الفحص والتشخيص المبكرين وتمكين المرضى. والجدير بالذكر أن هذا التحالف هو الفرع الإقليمي لمبادرة "التعاون لتسريع التغيير في مكافحة السرطان"، وهو مشروع تقوده أسترازينيكا لتحقيق نقلة نوعية في طرق تشخيص السرطان وعلاجه لتحسين النتائج الصحية للمرضى.

ويسعى التحالف، في السنوات الثلاث المقبلة، إلى إجراء الفحص والتشخيص لمليون شخص يعانون من مختلف أنواع السرطان، وتدريب أكثر من عشرة آلاف أخصائي رعاية صحية في 100 مركز للأورام.

تتولى لجنة توجيهية مؤلفة من أطباء ومؤسسات معنية بالأورام ومجموعات مناصرة الإشراف على البرنامج لتقديم الإرشادات بشأن التدابير المتعلقة بالسياسات، وتبادل المعرفة والخبرات بين البلدان، ووضع مرضى السرطان في محور الاهتمام. وسيعقد الأعضاء اجتماعاتٍ منتظمة لدفع عجلة التقدم على صعيد مبادرات السرطان.

وعلّق الدكتور محسن مختار، أستاذ طب الأورام السريري ومدير عام مركز السرطان بجامعة القاهرة، رئيس Can-Survive-Egypt، بأن التعاون يمثل عنصراً حاسماً في تحسين النتائج الصحية لمرضى السرطان، حيث قال: "كل بلد ينضم إلى التحالف يستثمر بقوة في برامج مكافحة السرطان، وندرك أن العمل المشترك على إنشاء شبكة تمتد عبر الحدود سيتيح لنا سد الفجوات في مسار رعاية المرضى، وسيُقدم حلولاً فعالة تُحسن النتائج وتحقق تحولاً في رحلة العلاج ليس لمواطنينا فحسب، بل لمواطني سائر بلدان القارة أيضاً".

وقد وقع الأستاذ الدكتور محمد حساني، مساعد وزير الصحة لشؤون مشروعات ومبادرات الصحة العامة، و الدكتور حاتم الورداني، رئيس مجلس إدارة شركة استرازينيكا مصر مذكرة تفاهم لتعزيز الرعاية الصحية في إطار مبادرة دعم صحة المرأة المصرية التي أطلقتها رئاسة الجمهورية. ويهدف هذا التعاون إلى تعزيز قدرات مقدمي الخدمات الصحية في مجال الأورام، والتوعية بمخاطر السرطان، وتعزيز قدرات التشخيص الجيني الحديث.

ومن المزمع خلال الأشهر المقبلة إطلاق مزيد من المبادرات المحلية تحت مظلة تحالف "التعاون لتسريع التغيير في مكافحة السرطان في أفريقيا" في الجزائر والمغرب وكينيا.