الجمعة 21 يناير 2022 07:51 صـ
النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز

رئيس مجلس الإدارة د. يحيى عبد القادر عبد الله

رئيس التحرير جودة أبو النور

العالم

بسبب انهيار العملة الوطنية

الدكتورنبيل بو غنطوس: عزل أهل المنظومة الحاكمة في لبنان ضروري

النهار نيوز

اعتبر الخبير السياسي والاقتصادي في الشؤون اللبنانية المستشار الدكتور نبيل بو غنطوس في تصريح صباح اليوم، ان الانهيار المتسارع في قيمة عملتنا الوطنية تجاه الدولار الاميركي، ومن دون ان تتخذ السلطات المختصة اي تدبير يحد منه، اشارة صريحة الى تواطؤ كبير من اهل المنظومة الحاكمة، لضرب البنيان الاقتصادي اللبناني بكامله، ووضعه على درب الانهيار التام والناجز، تمهيدا لما يحكى عن نية في تغيير الاسس التي قام عليها هذا البنيان.

وسأل بو غنطوس، كيف للسلطات السياسية والاقتصادية، المالية والنقدية، اي المنظومة الحاكمة بامها وابوها، ان تغض الطرف، عن التدهور الحاصل لليرة اللبنانية، وذلك بعد ان تم افراغ خزائن المالية العامة والمصرف المركزي وبعد ان هدرت موجودات المصارف الاهلية، وبعد ان بددت الثروات والمداخيل الوطنية بالسرقة والهدر والفساد، في وقت، يعلم فيه كل الللبنانيون، ان نفس هذه السلطات والمنظومة الحاكمة، هي مصدر هذه الموبقات التي ترتكب على مدى عقود. وزاد، كيف لهذه السلطات ان تقدم بفجور على رفع الدعم عن كل المواد الحياتية الضرورية والاساسية لحياة اي مواطن، من مواد غذائية ومحروقات وغاز منزلي وادوية وصولا الى رغيف خبز الفقير، فتمعن في تعميم الجوع والفقر والبرد والمرض والبطالة على ابناء شعبها، بكل طوائفهم ومذاهبهم، والى اي منطقة او حزب انتموا، وذلك بعد ان حجرت مدخرات المواطنين في المصارف، وحرموا جنى العمر.

ورأى بو غنطوس ان الامور سوف لن تستقيم، الا بعد عزل الطبقة الحاكمة بكامل اربابها، وطرد رموز السلطة الظالمة والفاجرة، واعادة انتاج سلطة ادارية ووطنية جديدة، تكون امينة على الشعب والوطن ومقدراتهما، سلطة ترفض سياسات الذل والافقار والاستتباع، وتجبه املاءات الخارج وتضع حدا لاطماع كبار التجار وارباب المافيات والكارتيلات في الداخل.

ودعا بو غنطوس اللبنانيين إلى إعلاء الصوت والعصيان والانتفاض والانتظام رفضاً لسياسة الذل والافقار السائدة، لان السكوت عن مظالم المنظومة الحاكمة وارتكاباتها وجرائمها بحق الشعب اللبناني جريمة لا تغتفر.

وختم بو غنطوس مثمنا دور الجيش والاجهزة الامنية، ضباطا ورتباء وافراد، والذين يظهرون انضباطا قل نظيره، ساهرين دوما على الامن والانتظام العام، رغم ما يعانيه افراد هذه الاجهزة على غرار ابناء جلدتهم، وعضهم على الجرح، والتزامهم الوفاء لقسمهم.