الأربعاء 19 يونيو 2024 08:21 صـ
النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز
  • جريدة النهار نيوز

رئيس مجلس الإدارة د. يحيى عبد القادر عبد الله

رئيس التحرير جودة أبو النور

المقالات

عيد فؤاد يكتب: منظومة الأهلي الإعلامية.. تصرفات غريبة وعلاقات مريبة

النهار نيوز

حالة من الغليان تسيطر على الوسط الصحفي والإعلامي، بسبب ما تفعله منظومة الأهلي الإعلامية، في تعاملها الغريب والمريب مع عدد غير قليل من زملاء مهنة الصحافة والنقد الرياضي، وخاصة قبل الأحداث الرياضية الهامة التي يكون النادي الأهلي طرفا فيها.

تجد المسئول عن المنظومة يتعامل مع الإعلام وكأنه الحاكم بأمره في النادي الأهلي، وليس هناك مجلس محترم جاء باختيار الجمعية العمومية، يقوده أسطورة في الأخلاق قبل اللعب وهو الكابتن محمود الخطيب، حيث تبدو تصرفات هذا الشخص مع كل من يتعامل معه وكأنه يتصرف في ماله الخاص، بل أنه يحاول بشتى الطرق إبعاد كل من يحاول الاقتراب من محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي على وجه التحديد.

والأغرب من ذلك أنه قد أطاح بالعديد من الزملاء خارج المنظومة الإعلامية، لمجرد شعوره بأنهم سيشكلون خطرا عليه، ولا يسيرون على هواه، والأمثلة لدي كثيرة لمن يريد القائمة فهي جاهزة .

ما يفعله قائد المنظومة الإعلامية، يراه البعض يتم بناء على تعليمات رئيس النادي، وأنا من جانبي أشك في ذلك، حيث أرى شخصيا أن هذا غير حقيقي، وإذا ما علم "بيبو" بما يحدث من وراء ظهره، وأن هناك من يحاول إفساد العلاقة بين النادي وبعض وسائل الإعلام المختلفة لانقلب على قائد المنظومة فورا وأطاح به من منصبه، وخاصة أن تصرفات الأخير تشير إلى أنه أحد الأسباب الرئيسية لاتساع دائرة الخلافات والفجوة بين النادي وبين بعض الإعلاميين، وأعني هنا، الإعلام بمفهومه الدارج، سواء إعلام مرئي، أو مسموع، أو مقروء، وكذلك بين النادي وبعض الاندية الأخرى، وكأن النادي عزبة خاصة يملكها، ويتصرف فيها كيفما شاء ومتى شاء !!.

والأدهى من ذلك أن هناك نفر قليل من المنظومة يأتمرون بأمره وينفذون تعليماته حرفيا حتى لو كانت خاطئة، ويخسرون أيضا زملائهم من أجل "لقمة العيش" ليس إلا، ولا يعنيهم خسارة زملاء المهنة، ناهيك عن التعقيدات الكثيرة عند الاستفسار عن أي شيء يخص النادي، وكأن المعلومة التي يرغب الصحفي أو الإعلامي الحصول عليها بمثابة سر حربي لا يجوز إفشائه، على الرغم أنها، أي المعلومة تخرج لمن يرغب، على الكيف وقتما يريد صاحب "العزبة"، أقصد قائد المنظومة .

الأهلي، كيان عظيم يقوده إداريا، محمود الخطيب، الذي يعد واحدا من أهم أساطيره كرة القدم في تاريخ القلعة الحمراء ومصر والوطن العربي والقارة السمراء، ومحبوب الملايين في معظم البلدان العربية والأفريقية، لأخلاقه الرفيعة، وأدبه الجَمْ، قبل أن يكون موهوبا في لعبه، وبسببه عشق الكثيرون كرة القدم ممن عاصروه لاعبا .

بيبو الأسطورة مطالب بأن يضع حدا لما يحدث داخل المنظومة الإعلامية وطريقة تعاملها مع وسائل الإعلام المختلفة، وخصوصا أنها تمثل النادي الأهلي، والمفروض أنها واجهته، وليست إحدى الجزر المنعزلة داخل هذا الكيان العظيم، في ظل وجود الكثير من المعوقات التي تحول دون قيام العديد من الزملاء بمهامهم على الوجه الأكمل، مع ضرورة أن يكون هناك موقف حازم وحاسم تجاه قائد المنظومة في تصفيته الحسابات مع البعض، وهو الأمر الذي يدعو للخجل، كما أن النادي مطالب أيضا بتصحيح الأوضاع إن عاجلا أو آجلا وإيقاف هذه المهازل .

النادي الأهلي محمود الخطيب المنظومة الإعلامية النقاد الرياضيين